تعزيز الأمن على المستوى المحلي في اليمن
المخرجات
تنفيذ الحوارات المجتمعية والمنتديات المحلية بين قوى الأمن، والسلطة المحلية في المحافظة والمديرية، والمجتمع المحلي
In Progress
85%

تعزيز الأمن على المستوى المحلي في اليمن

 

المانح: PILPG (مجموعة السياسات الدولية والقانون الدولي العام)
مدة المشروع: 18 شهر
المحافظات المستهدفة: تعز- عدن- مأرب- حضرموت- شبوة.
المستفيدين المباشرين: 10294فرد (6425 ذكور، 3869 إناث)، 22 منظمة، 20 سلطة محلية، 20 إدارة أمنية.
الفئة المستهدفة: الشباب/ات، قوى الأمن المحلي والسلطات المحلية، المجتمع المحلي، منظمات المجتمع المدني.
الهدف من البرنامج: تعزيز الأمن على المستوى المحلي.

 

"نفذ الوسطاء المحليون 456 منتدى محلي وحوار مجتمعي في خمس محافظات، جمعت بين ممثلي السلطات المحلية في المديرية والمحافظة، وقوى الأمن المحلي مع المجتمع المحلي، لمناقشة القضايا الأمنية وحل النزاعات المجتمعية"

 

ما تم تنفيذه في 2021: 
-    72 وسيط مجتمعي مؤهل.
-    6 ورش تدريبية.
-    297 منتدى محلي.
-    159 حوار مجتمعي.
-    7 مبادرات مناصرة.
-    10 مبادرات سلامة وأمن.
-    10 طاولات مستديرة.


نبذة عن البرنامج:

ركزت المؤسسة من خلال برنامج تعزيز الأمن على المستوى المحلي في اليمن على دور الوسطاء المحليين في تحسين العلاقة بين السلطة المحلية، وقوى الأمن المحلي، والمجتمعات المحلية. قدم البرنامج للوسطاء المحليين برنامج بناء القدرات في إدارة النزاعات وتيسير المنتديات والحوارات، وتلقت قوى الأمن المحلي برنامج بناء قدرات في حقوق المحتجزين والمتهمين في القوانين المحلية والدولية، والإجراءات القانونية والضبطية، والوساطة وفض النزاعات، الاستجابة المجتمعية، والاتصال والتواصل والمشاركة المجتمعية، والتعامل مع ضحايا العنف المجتمعي.


 *تميز البرنامج ، بتنفيذ الحوارات المجتمعية والمنتديات المحلية بين قوى الأمن، والسلطة المحلية في المحافظة والمديرية، والمجتمع المحلي بإدارة الوسطاء والشركاء المحليين.

المخرجات
تنفيذ الحوارات المجتمعية والمنتديات المحلية بين قوى الأمن، والسلطة المحلية في المحافظة والمديرية، والمجتمع المحلي
الفئة المستهدفة
الشباب/ات، قوى الأمن المحلي والسلطات المحلية، المجتمع المحلي، منظمات المجتمع المدني.
المحافظات المستهدفة
عدن, شبوة, تعز, مأرب, حضرموت
بدأ في
Wednesday, October 14th, 2020
انتهى في
Thursday, June 30th, 2022

للاشتراك في النشرة البريدية