"اشراك الشباب بالرقابة على الانتخابات "أرصد
المخرجات
• تدريب مدربين لـ 50 شاب في إجراءات العملية الرقابية ومهارات التدريب على الرقابة بالتعاون مع المعهد الديمقراطي للشؤون الدولية (NED). • تدريب 250 شاب على الرقابة على سير العملية الانتخابية • إشراك الشباب في الرقابة على الانتخابات الرئاسية المبكرة.
Completed
100%

مؤسسة رنين! اليمن قامت بتنفيذ مشروع " ارصد...الحملة الشعبية للرقابة علي الانتخابات اليمنية" من الفترة (يناير – فبراير 2012) وذلك خلال الانتخابات الرئاسية المبكرة في اليمن في 21 فبراير 2012, وكان الهدف الرئيسي للمشروع هو ضمان أن يكون المشهد السياسي في اليمن أكثر ديمقراطية من خلال  مشاركة جميع فئات المجتمع خاصة الشباب في الرقابة علي الانتخابات وكذلك اختبار تكنولوجيا جديدة ستعزز هذه الديمقراطية في الانتخابات والاستفتاءات المقبلة.
ومن خلال الاطلاع علي سير تنفيذ الأنشطة ومخرجاتها، فقد واجه المشروع الكثير من التحديات والمصاعب التي كانت بمثابة اختبار عملي لفريق العمل لكيفية مواجهة مثل هذه الظروف في الانتخابات المقبلة، والتي كان من أهمها:

  • فترة تنفيذ أنشطة  المشروع كانت قصيرة.
  • عدم تفاعل  اللجنة العليا للانتخابات والاستفتاء.
  • حجز وترحيل الخبير المصري من قبل الجهات الأمنية في مطار صنعاء المختص بتنفيذ تدريب عملي للقائمين علي غرفة العمليات علي كيفية استقبال الرسائل.

ومع ذلك فقد نجح المشروع بشكل كبير في مواجهة تلك التحديات وتحقيق الكثير من الانجازات والتي من أبرزها:

  1. تم إشراك الشباب في الرقابة على الانتخابات من خلال تأهيل وتدريب 250 شاب وشابة موزعين على 188 مركز انتخابي في 18 دائرة بالعاصمة صنعاء.
  2. إعداد 50 مدرب ومدربة متمكنين في التدريب على الرقابة علي الانتخابات  معتمدين من (NDI).
  3. إشراك المواطنين اليمنيين في الإبلاغ عن انتهاكات وحوادث يوم الانتخابات بشكل تجريبي من خلال قيامهم بالرقابة علي مجريات العملية الانتخابية وإرسال البلاغات إلى 3377.
  4. إيجاد التشبيك والتواصل بين منظمات المجتمع المدني للمشاركة بشكل أكثر فعالية في الرقابة علي الانتخابات، حيث قامت مؤسسة رنين اليمن بإيجاد شراكة مع مؤسسة حلول في تنفيذ المشروع والذي كان من أهم نتائجه:
  • زيادة عدد مشرفي ومراقبي المراكز الانتخابية إلي 1300 مراقب ومراقبة.
  • زيادة النطاق الجغرافي للرقابة علي الانتخابية  ليشمل أربع محافظات جديدة ينتشر فيها مراقبي المراكز الانتخابية المدربين والمؤهلين من قبل مؤسسة  رنين اليمن ومؤسسة حلول.
  • قيام المدربين السابقين الحاصلين علي تدريب مدربين من المعهد الوطني الديمقراطي بتطبيق ماتدربوا عليه من خلال تدريب مراقبي المراكز الانتخابية التابعين لمؤسسة حلول والبالغ عددهم  1000 مراقب ومراقبة  في خمس محافظات (صنعاء، عدن، تعز، الحديدة، أب).
  • تجهيز غرفة عمليات مشتركة  بشكل أكثر  مهنية وتقنية ساهمت بشكل كبير في إنجاح المشروع.
  1. توفير قاعدة بيانات للمراكز الانتخابية ومراقبي المراكز الانتخابية.
  2. تدريب  عملي ل 30 شاب وشابة علي كيفية إدارة غرفة العمليات في الرقابة علي الانتخابات .
  3. إطلاق ستة تقارير مهنية  بوقت قياسي(ساعتين بين كل تقرير) عن مجريات سير العملية الانتخابية والتي تم إطلاقها في يوم الانتخابات 21 فبراير وتم توزيعها علي  المنظمات المحلية والدولية والجهات المختصة .
  4. توفير القاعدة الالكترونية للمرحلة الثانية من المشروع (دليل الرقابة الالكتروني، الموقع الكتروني، نظام استقبال الرسائل، آليات نشر التقارير في الموقع ) والذي ستعمل المؤسسة علي تطويرها خلال الفترة المقبلة بما يتناسب ومتطلبات الانتخابات المقبلة.
  5. أطلاق  تقرير نهائي لعملية الرقابة علي الانتخابات وتوزيعه علي المنظمات والجهات المختصة والذي وصل فيه  إجمالي الرسائل القصيرة المستلمة والمعالجة إلى 9,000 رسالة من المراقبين الشباب والمواطنين في يوم الانتخابات, والمراقبين الشباب كانوا موزعين في 313 مركز انتخابي من 5 محافظات .
المخرجات
• تدريب مدربين لـ 50 شاب في إجراءات العملية الرقابية ومهارات التدريب على الرقابة بالتعاون مع المعهد الديمقراطي للشؤون الدولية (NED). • تدريب 250 شاب على الرقابة على سير العملية الانتخابية • إشراك الشباب في الرقابة على الانتخابات الرئاسية المبكرة.
الجمهور المستهدف
الشباب والمرأة
مكان التنفيذ
صنعاء
يبدأ في
Wednesday, February 8th, 2012
ينتهي في
Monday, April 9th, 2012