خمسة حواجز أمام إشراك الشباب في القيادة وصنع القرار في الأحزاب السياسية في اليمن
يهدف هذا الموجز إلى تقييم مدى تغير إشراك الشباب ضمن الأحزاب السياسية منذ ثورة 2011. إذا كان هناك تغير ومدى مشاركة شباب الأحزاب السياسية في عملية صنع القرار. ووسائل تحسين الأحزاب السياسية لكي تتيح للشباب فرصه لقيام بدور قيادي. وكيفية الاستفادة من تلك الأحزاب في مواصلة تأثير الشباب على المشهد السياسي اليمني. كما ينظر فيما إذا كان للشباب يشعرون بإيجابية أكثر حيال قدراتهم على احداث التغيير من خلال تلك الأحزاب. ويسلط الضوء على بعض الحواجز الهيكلية أمام الاشراك الإيجابي للشباب في الأحزاب السياسية اليمنية الجديدة والقديمة .
توصلت الورقة إلى التوصيات التي تهدف إلى البدء في معالجة الحواجز الخمسة الواردة في الورقة وتوجه هذه التوصيات:
إلى قيادات الأحزاب وهي التي تتحكم بموارد الحزب المالية وتعد الاستراتيجية وتحدد ثقافة الحزب لذا عليها اتاحة مساحة ضمن صفوف القيادة للأعضاء الشباب وزيادة التواصل مع القواعد الشبابية وتضمين برامج بناء قدرات الشباب في خطط الحزب الاستراتيجية.
إلى أعضاء الأحزاب من الشباب:
على الأعضاء الشباب إدراك مسؤولياتهم تجاه أنفسهم والمبادرة إلى تعزيز صوتهم وذلك من خلال الاستفادة من اقسام الشباب ضمن الأحزاب السياسية وتشكيل شبكات شبابية مناصرة داخل الحزب وبين الأحزاب لبناء تحالفات حول الأولويات كشباب والاستفادة من تجارب الشباب في الأحزاب الأخرى.
إلى المجتمع الدولي : دعم مشاركة أكبر للشباب في الأحزاب السياسية ونقل الخبرات من المشاركة الفعالة للشباب في صنع القرار في بلدانهم .وتطوير برامج بناء القدرات المستهدفة التي تركز على تعزيز مهارات وخبرات شباب الأحزاب وتشجيع الأحزاب على اعتماد الاستراتيجيات اللازمة للإصلاح الداخلي للأحزاب من أجل تعزيز عمليات أكثر إشراكاُ في صنع القرار داخل الحزب.
روابط التحميل
five-barriers-to-youth-engagement---arabic
الكاتب
علاء قاسم
تاريخ الإصدار
Sunday, December 15th, 2013
المحافظات المستهدفة
صنعاء

للاشتراك في النشرة البريدية