موارد السلطة المحلية بأمانه العاصمة
أدى الصراع القائم في البلاد إلى العديد من المشاكل كان أحدها عجز القدرة التنفيذية لدى السلطة المحلية بأمانة العاصمة عن تنفيذ المهام التي أوكلت لها قانونا، حيث أسهم ارتفاع مستوى الفاقد وانخفاض مستويات تحصيل وتنمية موارد السلطة المحلية تزامناً مع رفع الحكومة الدعم السنوي المقدم منها في جعل السلطة المحلية في أمانة العاصمة مسلوبة القدرة والإرادة في التعامل مع متطلبات المجتمع المحلي، ومع ارتفاع معدلات النزوح من المناطق التي حدثت فيها المواجهات العسكرية إلى أمانة العاصمة فقد ضاعف ذلك من مستوى التحديات التي تواجهها السلطة المحلية في الوقت الحالي. وتكمن أهمية البحث عن معالجة لمشكلة تدني مستويات تحصيل وتنمية موارد السلطة المحلية في أمانة العاصمة صنعاء لغرض خلق وتنمية موارد مالية خاصة بها تمكنها من تنفيذ المهام والاختصاصات الموكلة إليها بموجب القانون وكذلك لتعينها على تقديم أبسط الخدمات للمواطنين.
انعكست مشكلة تدني مستويات تحصيل وتنمية موارد السلطة المحلية بشكل واضح على مستوى الخدمات التي تقدمها للمجتمع المحلي والتي أصبحت شبه منعدمة حاليا بأمانة العاصمة. ومع عدم قدرة السلطات المحلية على تحصيل وتنمية مواردها الذاتية تصبح يوما بعد آخر غير قادرة على التعامل مع الاحتياجات التنموية الأساسية للمجتمع.
تضع هذه الورقة الحل الممكن لتحقيق الكفاءة والفاعلية في تحصيل وتنمية موارد السلطة المحلية بأمانة العاصمة حيث يركز بشكل أساسي على تمكين السلطات المحلية من تحصيل مواردها وتنميتها عبر إصلاح مجموعة من الاختلالات القائمة في أربعة محاور رئيسية وهي محور المنظومة التشريعية للسلطة المحلية، ومحور الجوانب الفنية والتقنية المستخدمة في تحصيل الموارد، ومحور بناء القدرات البشرية المطلوبة لتحصيل وتنمية موارد السلطة المحلية ومحور الرقابة والمساءلة المجتمعية على تحصيل وإنفاق الموارد.
الكاتب
وجدان العبسي
تاريخ الإصدار
Wednesday, September 30th, 2020
المحافظات المستهدفة
صنعاء

للاشتراك في النشرة البريدية